الخميس 19 أبريل 2018 11:00       |  من نحن  |  للإشهار  |  إتصل بنا  |  الهاتف : 0661834623 || 0660063784  | 
    للاتصال ب "محمدية بريس" هاتف 0661834623        
صوت وصورة

ورد الان : حراك مدينة جرادة ينفلت إلى فوضى واعتداءات على القوات العمومية


تعرف على قرية الأحلام Dream village بسيدي موسى المجدوب بالمحمدية حيث متعة الصيف والسياحة الجبلية

 
أخبار المحمدية

المحمدية


Mohammedia : Des salariés de centres d’appels priés de céder gratuitement


#ملف حي الفتح 2 على مكتب عامل عمالة المحمدية من جديد

 
علاقتنا الزوجية

كيف تبقيان المشاكل بعيدّا عن حياتكما الزوجية؟


أمور لجعل زوجك سعيد مدى الحياة..

 
خدمات محمدية نيوز
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  القران الكريم

 
 

»  الطقس بالمحمدية

 
 

»  مواعيد القطارات

 
 

»  اقلاع الطائرات

 
 

»  الاذان بالمحمدية

 
 

»  مشاهدة الجزيرة

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد BBC عربية

 
 

»  اذاعات مغربية

 
 

»  أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  يورونيوز مباشر

 
 
 


مدير مهرجان موازين يرد على المنتقدين و المشككين


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 يونيو 2012 الساعة 22 : 09



مكسبنا تجلى في الرقم القياسي للمتفرجين الذين واكبوا «موازين

 

عزيز داكي، المدير الفني لـ«موازين.. إيقاعات العالم»

 

حاوره: يوسف هناني

 

 

 

{ هل منظمو «موازين.. إيقاعات العالم» مرتاحون لما قدمه في دورته الحادية عشرة؟

> يمكنني القول إن الدورة المنتهية من فعاليات مهرجان «موازين.. إيقاعات العالم» تعتبر من أحسن الدورات التي عرفها المهرجان على مر العشرية الأخيرة، فقد امتازت بجودة عالية شهدت بها الغالبية العظمى، سواء من ناحية جودة العروض الفنية المقدمة التي ساهمت في إنجاحها أسماء فنية وازنة ذات ثقل على المستوى الوطني والدولي. ولا أخفيك سرا أن عددا من منصات المهرجان، على امتداد الرباط وسلا، عاشت لحظات تاريخية من خلال مجموعات غنائية قدمت عروضا ستظل محفورة في ذاكرة المغاربة والمهرجان على حد سواء. ويمكنني أن استدل على ذلك على سبيل المثال لا الحصر، بعروض مجموعة الروك «سكوربيينز» التي كان المغرب واحدا من محطات جولتها الأخيرة، ثم النجم العربي وائل كفوري الذي أتحف الجمهور المغربي بجديد إبداعاته الراقية، والمغني الأمريكي ليني كرافيتز، ثم لحظة احتفاء الرباط بابنها عبد الغفور محسن «فيغون».

 

{ هل على هذا الأساس يمكن القول إن «موازين» ربح رهان الجمهور من خلال الإقبال الكبير على فعالياته؟

> بالتأكيد نعم، ولا أدل على ذلك التدفق الجماهيري الذي عرفته جميع منصات المهرجان التي قدمت برمجة ثلاثية الأبعاد، سواء مغربية، عربية أو دولية، وتضمنت برمجة شملت، كذلك، إشراك شباب من المبدعين المغاربة قدموا أصنافا متنوعة من الغناء، بالإضافة إلى الندوات التي نظمها المهرجان على طول أيام فعالياته، وأيضا عروض الشارع.

كما أشير إلى أن فعاليات «موازين.. إيقاعات العالم»، التي تنظمها «جمعية مغرب ثقافات»، تجاوز استقطابها للجماهير المغربية من مختلف الأعمار والخلفيات الثقافية والاجتماعية، ليشمل، أيضا، جزءا من زوار المغرب الأجانب الذين حلوا بالرباط ليتابعوا عروض فنانيهم المفضلين، وكذلك كان المهرجان فرصة لإشراك الجالية الأفريقية في المغرب التي استمتعت بالعروض الفنية لفنانين أفارقه مثل ما عشناه على التوالي بمنصة بورقراق.

إن كسب الرهان بالنسبة إلينا يتجلى أيضا، في الرقم القياسي الذي سجلته هذه الدورة، من حيث عدد المتفرجين، الذي تجاوز في مجموعه مليونين ونصف، هذا بالإضافة إلى عدد المشاهدين الذين تابعوا سهرات المهرجان من خلال نقلها على شاشة التلفزيون والتي قارب حوالي ثلاثين مليون مشاهد، نقل كان له الفضل، كذلك، في إشراك الجالية المغربية المقيمة في الخارج للاستمتاع بهذا العرس الفني المتعدد الروافد والمتنوع الألوان، فقد وصلنا صدى هذا الاستمتاع من خلال تفاعل يومي مع ما نقدمه والجالية المغربية عبر شبكات التواصل الاجتماعية.

 

{ هذا على مستوى الطبق الفني الذي أعده المنظمون، ماذا عن الأوجه الأخرى، التنظيم مثلا؟

> لقد تمكن مهرجان «موازين.. إيقاعات العالم»، بعد عشر سنوات من التنظيم، بالإضافة إلى اختياراته الموفقة للأطباق الفنية التي تليق بالجمهور المغربي المحب للفن في كل تجلياته، من كسب تجربة جيدة في التنظيم من خلال بذله جهودا لتوفير الموارد المادية والبشرية، من قبيل تأمين الحضور والحرص على سلامته وجعل ظروف متابعته أكثر أريحية قدر المستطاع، وكذلك توفير الإمكانات التقنية للفنانين المدعوين من أجل إخراج جيد محكم لإنتاجاتهم الفنية تتلاءم و ما هو معمول به حسب المعايير الدولية. كما تابع الجمهور المغربي، وعبر عن رضاه عنها غير ما سهرة.

 

{ هل هذا النجاح يعتبر أسمى ما تطمحون إليه أم أن الطريق مازال طويلا لتفادي بعض الهفوات يكون المهرجان قد سقط فيها، سواء تعلق الأمر بطبيعة العروض أو التنظيم؟

> كما سبق وأن قلت، تمكن المهرجان من خلال الشعبية التي حققها عبر عروض فنانيه، وأيضا تنظيمه المحكم، من أن يخطو خطوة كبيرة ويفرض نفسه كمهرجان دولي ذي صيت عالمي يتردد اسمه اليوم بين أوساط أشهر الفنانين في العالم، غير أننا لن نكتفي بهذا القدر من النجاح، حيث سنبذل جهدا مضاعفا من أجل الحفاظ على هذه المكانة، وهو الأمر الذي يضع على عاتقنا مسؤولية كبيرة ترمي إلى تقديم الأحسن في القادم من الدورات وتفادي الهفوات والحفاظ على المكتسبات.







 

 

  

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



القفطان سر جمال وأنوثة المغربيات

التلاسن بين أعضاء الحكومة المغربية يخيم على أدائها

كارمن ترفض بالخير وملايينه العشرة

الجامعة العربية تدخل على خط الصحراء المغربية

حصري : التفاصيل الكاملة لاستقبال "نيني" من طرف طاقم "المساء"

الأستاذ الجامعي الذي نظف كليته بمراكش يتعرض لهجوم من زملائه

مستشفيات المغرب :الداخل إليها مفقود و الخارج منها مولود

الحكومة تؤكد عدم نيتها تأخير موعد الانتخابات الجماعية

ليفربول ينتقم من تشيلسي برباعية لهدف

تناطح سياسي مباشر غير مسبوق بين المرشحين الأكثر شعبية في استطلاعات الرأي في مصر

مغاربة: لن نقذف الشاب خالد بالبيض.. وسنسقط "موازين" سلميا

جيم كليف من مهرجان موازين: اعتنقت الإسلام لأنه يقدم الأجوبة المقنعة التي كنت أطرحها

مدير مهرجان موازين يرد على المنتقدين و المشككين

شاكيرا تعود الى المغرب من بوابة برشلونة

فضائح مهرجان موازين بالرباط تنتهي بحصيلة مقتل 5اشخاص واختطاف زوجة مواطن بعد نهاية سهرة حي النهضة

الخلفي ينتظر رد "الهاكا" على بث "دوزيم" لسهرة جنيفر لوبيز





 
إعلان
 
رياضة

7 فرق عربية تتأهل إلى دوري مجموعات أبطال إفريقيا والقرعة الأربعاء


الإصابة تهدد بونو بالغياب أمام صربيا وأوزباكستان

 
تحقيق - reportage

La mafia l'Argent Sale Revelation Reportage 2015


Reportage Choc : Tueurs en série : dans la tête des serial killers - Entier 2015

 
Cuisine

الفلوس بالكيلو فالصومال

 
الدين والحياة

حقوق المطلقة قبل الدخول

 
 شركة وصلة  شركة وصلة